قلاش: الشطب من النقابات له شروط.. والخيانة لا تثبت إلا بحكم محكمة

لا أعرف ماذا فعل عمرو واكد وخالد أبو النجا حتى يرقى لمستوى الخيانة العظمى، لكن ما أعرفه أن شطبهما من نقابة مهنية ينتميان إليها سابقة خطيرة، فأعضاء النقابات المهنية يلتحقون بها عندما تتوفر شروط قانونية تسمح بالقيد، وكذلك إلغاء العضوية يتم إذا فقد العضو أيا من هذه الشروط.

الخيانة العظمى لا تصدر إلا عن محكمة، والشطب من عضوية أي نقابة لا يتم دون تحقيق ودفاع.

لا يمكن أن يكون هذا القرار لنقيب أو لمجلس نقابة مهنية.

المصدر: صفحة نقيب الصحفيين الأسبق يحيى قلاش على فيسبوك

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق